× استشارات دعوية !
هنا نستقبل الاستشارات في مجال الدعوة والداعيات

الوسواس القهري ..

قبل 1 سنة 5 شهور #625 بواسطة Mdawah
السؤال


أنا فتاة أعاني من الوسواس القهري ، وأقول في نفسي كثيراً إن الرسول - صلى لله عليه وسلم - قال : ( من رغب عن سنتي فليس مني ) ، وأخشى أن أكون ممن رغب عن سنته ، وبعض المرات أقول : إن كلمة ( لا إله إلا الله ) تقتضي الإخلاص ، و( محمد رسول الله )تقتضي الاتباع ، وأخشى أني لست متبعة لسنة الرسول ، صلى الله عليه وسلم ، لعدم خدمتي لهذا الدين ، ولأن الكثير من أفعالي مخالفة للسنة .

أنا أريد أن أصبح داعية إلى الله تعالى ، فكيف الطريق إلى ذلك ؟ وكيف أتخلص مما ينتابني من وساوس ؟

رجاءا تسجيل الدخول للإنضمام للمحادثة.

قبل 1 سنة 5 شهور #626 بواسطة Mdawah
الإجابة


أختي الفاضلة :

...................................



مشكلتك ذات شقين ، أحدهما يتصل بالدعوة ، والآخر يتصل بالوسواس القهري ؛ أما بالنسبة للوسواس القهري فهو شتلة مزعجة تنشأ في لحظة ضعف .. وما لم تدفع بقوة ، وتحاصر فإنها تمثل إزعاجاً لا ضفة له ، تظل دوائره تتسع .. والوسواس القهري ألوان المخاوف ، التي يفترض أن يقابلها الإنسان بقدر من الشجاعة والقوة .. وقد يتعب الإنسان في البداية ، وهو يتحامل على نفسه لدفعها ، وعدم الاستجابة لها ، لكن ( لذة ) التخلص ستنسيه ( كل ) الأتعاب التي شعر بها في رحلة المدافعة .



والطب النفسي يفسر الحالة ويقدم لها العلاج ، لكن العلاج وحده قد لا يكون كافياً دونما مدافعة ، وتقوية للإرادة .. خاصة حين يكون الوسواس قد أمضى وقتاً طويلاً نسبياً ، ومن المهم حين نتشجع ونقدم على العيادة النفسية أن ندرك أنه لا صحة لما يشاع من أن العلاج النفسي قد يدفع للإدمان .. وليس ثمة سلبيات سوى جفاف في الحلق أحياناً ، وخاصة في بدايات العلاج ، وزيادة في الوزن أثناء تعاطيه .



وحين يقرر مراجعة العيادة وتعاطي العلاج فمن المهم الالتزام بتعليمات الطبيب في تعاطي الجرعة ، زيادة ، أو تخفيفاً ، أو تركاً .. وعدم التعجل بالترك لمجرد الشعور المبدئي بالتعافي ، أو مشورة من صديقة ، ولو كانت مخلصة !!



أما بالنسبة للدعوة إلى الله ، فلا شك أنها من أشرف الأعمال .. ولكن من المهم حين الرغبة في ( ولوج ) بابها ، وسلوك طريقها ، أن يتزود الإنسان بـ ( الثقافة ) المناسبة ، التي تعينه في سلوك ذلك الطريق ؛ سواء في كيفية الدعوة ، أو ( ترويض ) الإنسان نفسه على ما يمكن أن يلقاه في سبيلها ، أو في ( ترقية ) مهاراته ، وهناك كتب وأشرطة كثيرة يمكن أن يفيد منها الإنسان .. خاصة منها لمن كان له ( إسهام ) في حقل الدعوة .



أسأل الله أن يعافيك ، ويحقق لك أمانيك ، وأن يرزقك الإخلاص والثبات .

.....................................



المستشار : د. عبد العزيز المقبل.

رجاءا تسجيل الدخول للإنضمام للمحادثة.