× استشارات دعوية !
هنا نستقبل الاستشارات في مجال الدعوة والداعيات

ما الأفضل في العمل الدعوي تعدد الأعمال أم التخصص ؟

قبل 1 سنة 7 شهور #623 بواسطة Mdawah
السؤال


لي أنشطة كثيرة ومشاركات في أعمال دعوية ، وأشعر بالتعب لكثرتها وتشتتها ، مع أني أجيد بفضل من الله تعالى كل عمل ألتحق به ، فماهو الأفضل لي ؟ هل أستمر بالنشاطات المتنوعة مع كثرتها وتشعبها ؟ أم أتخصص في نشاط أو نشاطين ليكون عملي مركزا ؟؟!!

رجاءا تسجيل الدخول للإنضمام للمحادثة.

قبل 1 سنة 7 شهور #624 بواسطة Mdawah
الإجابة


في البداية أهنئك على أنشطتك ومشاركتك الدعوية ، وأسأل الله لك الثبات وأن تكوني ممن قال فيهم : ( وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ ﴿ سورة فصلت (33) ..

أخيتي .. الأفضل هو ما يناسب حالك ، ويضمن استمرارك . والناس يتفاوتون في قدراتهم ، فإذا كنت تجيدين كل ما تلتحقين به ، وسيحصل منك نفع للمسلمين فهذا هو الأفضل ، وأسأل الله لك الإخلاص والسداد والعون .

وتوكلي على الله وخذي بالأسباب ومن أهمها الدعاء مثل : " اللهم انفعني وانفع بي واجعلني مباركة أينما كنت " .

أما إذا أحسست أنك غير قادرة تماما على العطاء في كل جانب ، فانظري ما يناسبك وتخصصي فيه ، وركزي عليه وابذلي جهودا كبيرة فيه ، ولكن انتبهي من تخذيل الشيطان ، كأن تتخصصي في نشاط أو نشاطين وتركزي عليها ولا تأخذي من وقتك إلا القليل ، ويبقى وقت طويل لا تستفيدين منه ، بخلاف لو كان لديك أنشطة عديدة تشغلين بها وقتك فيما يفيدك ويفيد غيرك .

وفقك الله وسدد خطاك .


المستشار : أ. فوزية الشِّدي .

رجاءا تسجيل الدخول للإنضمام للمحادثة.