× استشارات دعوية !
هنا نستقبل الاستشارات في مجال الدعوة والداعيات

هل من حل ! أم النار مصيري ؟؟

قبل 1 سنة 5 شهور #595 بواسطة Mdawah
السؤال


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أرجو إفادتي فقد ضاقت بي الدنيا ومللت الحياة أنا فتاة كنت على خير عظيم وكل من حولي يغبطونني على تديني وأخلاقي وعلو همتي .. وكل من رآني قال لي أنتِ داعية متميزة ,ولكن لا أدري ما الذي حصل لي في آخر سنة لي في الثانوية صرت أشعر بعدم رغبة في الطاعات ولا بالدعوة أصبحت أؤخر الصلاة عن وقتها تركت الدعوة .. تركت الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .. أشعر بقسوة في قلبي .. عققت والدي وكل هذا يحصل وأنا أبكي وأقول كيف يحصل هذا ؟ أشعر أني مُسيّرة وأني أعمل هذه الأعمال بلا شعور مني .. تعبت من حياتي .. استشرت كثير من الناس وأعطوني حلول, لكني لم أستطع أن أنفذها وكأنني مقيدة ,نصحوني بالمجاهدة على الطاعة عجزت عن ذلك جاهدت يوم واحد فقط ,ولم أستطع أن أكمل تعبت من حالي, كثيرا ما أحاول وأجاهد نفسي لكني لم أستطع أنا الآن في السنة الثانية في الجامعة بمعنى أن هذه المشكلة لها ثلاث سنوات وعجزت عن حلها .. تعبت أفكر في الموت وأبكي وأقول كيف لو مت على هذه الحال, ولكن لا أستطيع العمل لا أدري لماذا ؟؟ هل هي عين .. أم سحر .. أم فتور أم تكاسل نفس, أفيدوني ما الحل معي؟ مللت الحيــاة وقد أصابتني أمراض نفسية بعد هذا الأمر أخشى أن يتطور الأمر إلى ماهو أكبر منه أشعر بإحباط .. أشر بيأس.. أشعر أني والعياذ بالله من أهل النار...أختكم الحائرة.

رجاءا تسجيل الدخول للإنضمام للمحادثة.

قبل 1 سنة 5 شهور #596 بواسطة Mdawah
الإجابة


الحمدلله وبعد
إن شعورك أيتها الأخت الفاضلة بالمشكلة هو بداية الحل.


ويظهر أن الحل بيدك وتعلمين طرقة ولكنك تضعفين عن سلوكها كما ذكرت أنك جاهدت نفسك يوما واحدا.


وأسباب الانحراف كثيرة وعليك أن تتفكري في بدايات تدينك ودوافعه وإخلاصك فيه, والمهم أن تبذلي جهدك في المحافظة على الفرائض والإكثار من الطاعات ولاسيما في السر, وأن تلحي في الدعاء وأن تحافظي على الأوراد وأن تجالسي الصالحات وتغشي مجالسهن,كما عليك أن تبتعدي عن مجالسة المنحرفات وعن أماكن الفسق, وأوصيك بدوام المحاسبة والمجاهدة,مع قطع الوساوس والصوارف.


أعانك الله ووفقك لكل خير.






المستشار/د.سليمان الغصن.

رجاءا تسجيل الدخول للإنضمام للمحادثة.